انت هنا الان: الرئيسية » القسم الاكاديمي
المقالات الاكاديمية والبحثية
تصفح هذه الورقة الالكترونية بتقنية Media To Flash Paper

الرسم العراقي المعاصر مرحلة الرواد: تنسيقها الجمالي وسموها الأدائي( رؤى ذائقية )
د.منذر فاضل حسن
وفي عصرنا الحديث ، وبتأثير الكثير من الآراء ، والأفكار ، والآراء النقدية ، ظهرت إلى الوجود ، مدارس فنية ، اهتمت بإنتاج العديد من الأعمال ، التي تحمل فلسفة خاصة ، لكل منها آراء جمالية ، جسدتها في تلك الأعمال ، كانت رسائل فنية خالدة ، نقلت إلينا تعبير الفنان ، وإحساسه ، وأفكاره آنذاك ، وهي مشروطة بقواعد ، وأساليب خاصة لكل منها ، وقد انقسم الفنانون بحسب تلك الأساليب ، والآراء في الفن ، تبعا لتقسيم تلك المدارس ، وقد سار كل منهم وفق المنهج الذي وضعته تلك المدرسة آنذاك ، ولاسيما في المجتمع الأوربي.
ولم يكن فكر الإنسان العربي المعاصر ، كثير البعد عن تلك الأفكار ، ولكن الظروف ، والأحداث السياسية ، كانت هي المسيطرة ، والأفكار الأوربية في الفن ، هي السائدة ، إذ أن الفنان العربي ، كان منشغلا بمصارعة همومه الاقتصادية والاجتماعية ، مما حدا به إلى الابتعاد عن مزاولة أو إنتاج أعمال فنية ما قبل عشرينات القرن الماضي .
وعند الحديث عن الفنان العراقي المعاصر ، والفن العراقي المعاصر ، الذي تأثر ، بالآراء ، والنظريات ، والمدارس الفنية آنذاك ، يمكن القول ، إن الفنان العراقي المعاصر ، لم ينقطع في أفكاره ، وفي إنتاج أعماله الفنية ، مستلهماً الأفكار الرافدينية ، أو الفكر العربي الإسلامي ، لاسيما موضوعات الصراع ، أوالموت ، والحياة ، والتأمل الجمالي مع الواقع ، وبما أن الفنان هو أكثر الناس تأثيراً بالموجودات والظروف ، فقد استطاع أن يعبر عنها بدون إغفال للجانب الجمالي لتلك الأعمال.


  • وصف الــ Tags لهذا الموضوع
  • الرسم العراقي المعاصر، الرسم، الفنون الجميلة، النقد الفني، الفن التشكيلي

هذه الفقرة تنقلك الى صفحات ذات علاقة بالمقالات الاكاديمية ومنها الاوراق البحثية المقدمة من قبل اساتذة جامعة بابل وكذلك مجموعة المجلات العلمية والانسانية في الجامعة وعدد من المدنات المرفوعة من قبل مشرف موقع الكلية وهي كالاتي:

قسم المعلومات

يمكنكم التواصل مع قسم معلومات الكلية في حالة تقديم اي شكاوى من خلال الكتابة الينا,يتوجب عليك اختيار نوع الرسالة التي تود ان ترسلها لادارة الموقع :