انت هنا الان: الرئيسية » القسم الاكاديمي
المقالات الاكاديمية والبحثية

العناصر الأساسية للأبواب التراثية

    لتحميل الملف من هنا
Views  236
Rating  0
 ضياء حمود محمد الاعرجي 18/12/2016 19:57:48
تصفح هذه الورقة الالكترونية بتقنية Media To Flash Paper

العناصر الأساسية للأبواب التراثية
مدخل:
تُعد الفنون الإسلامية بمثابة فن تجميع العناصر الزخرفية الاساسية لإيجاد تكوين جديد يعتمد على مجموعة عناصر تكوينية مرئية منها (الشكل ، الخط ، اللون ، الملمس، الحجم، الفضاء والقيمة الضوئية)، فالتشكيل الزخرفي ما هو إلا الشكل النهائي للعمل الفني الذي يميزه في وجوده وحقيقته، أي أن العمل الفني يضم العديد من العناصر في وحدة الكل ، بحيث يجعل من هذه العناصر موضوعا يمثل عملا فنيا من خلال ترابط العناصر الزخرفية على وفق قواعد التشكيل الزخرفي الذي يعتمد على وسائل تنظيم منها (التوازن، التباين، التناسب ، الوحدة ، السيادة ، الانسجام ، التكرار... وغيرها) التي تستند في قوتها الى قوانين وقواعد بنيت على تجارب مادية ثابتة. فالوحدات الزخرفية بنية جمالية قائمة بنفسها تتبع تصورات الفنان الذهنية الثابتة , وان الجانب الجمالي للتشكيل الزخرفي يتبع الجانب الوظيفي لمشاهد الابواب التراثية وما تحمله بين طياتها من خصائص جمالية ووظيفية مستندة الى العناصر الاساسية للأبواب التراثية :
1. الاطار الخارجي:
وهو احد العـناصر الأساسية في ابواب البيت التراثي له مقاطع خشبية تكون على شكل مستطيل غالبا، ويحتوي ظلفتي الباب والشباك اذ تتمفصل عليه ظلفتا الباب بتثبيت مفصل معدني يتيح للظلفة ان تتحرك حركة موضعية تفي بالغرض اللازم للاستخدام . كما في الشكل (1)
2. الباب:
ويعد الباب من العناصر المهمة والرئيسية لاهميته في الاداء الوظيفي وهو حلقة وصل مهمة بين الخارج والداخل في البيوت التراثية ، مهمته عزل البيت عن الخارج ، وعادة تصنع من الخشب الجيد المقاوم للظروف الطبيعية وتتكون أما من ظلفه واحدة أو من ظلفتين .
3. ظلفتا الباب:
فردتان طوليتان من الخشب مثبتتان داخل إطار خشبي حيث يكون الجانب الأيسر ثابتا معظم الأحيان ، في حين يكون الجانب الأيمن متمفصلاً مهيأ للحركة ، وتزخرف " قطعتا الباب بمستويين عن طريق حفر الخشب أو رصف قطع الخشب المكونة لواجهة الباب من مستويين ، كما يُعتنى بوضوح بمبدأ التناظر في الزخرفة على قطعتي الباب ، ويتم عادة الاعتناء بالقسم العلوي للباب من ناحية الزخرفة . وقوام الزخرفة نطاقات مستطيلة الشكل تنتهي من الأعلى بتدرجات أو انحناءات تشبه الأقواس، وقد تحتضن هذه المستطيلات أشكالا وورودا بارزة أو تكون موضع المطرقة المعدنية، وقد تنتهي قمم الأقواس بأشكال زخرفيه مستوحاة من أشكال نباتية". كما في الشكل (2) (10, ص36)

4. انف الباب :
ويقع في وسط الباب كدعامة خشبية طويلة بارزة تسند الباب وتقويها، حيث تأخذ نهاية هذه الدعامة من الأعلى بالاتساع ليكون حجمه متناسبا مع شكل الباب ككل وتأخذ أشكالا إما نصف دائرية أو مستطيلة أو الجمع لأكثر من شكل (انف الباب) ، وتمتاز هذه الدعامة بتحليتها للباب حيث يقوم النجار بزخرفتها بزخارف لا تبتعد عادة عن أجواء الأشكال الزخرفية مع جانبي الباب فضلا عن واجهة الباب مع الجانبيـن وإطار الباب العلوي . كما في الشكل (3)




المطارق:
تقع ضمن التكوين الشكلي للباب في الجزء العلوي من الباب الأيسر الذي لا يستخدم عادة إلا في الحالات الضرورية وأحيانا يبرع النجار باستخدام المطرقة على جانبي الباب وتتكون المطرقة من المعدن عادة وتوضع بأشكال مختلفة، كان على أبواب المنازل في بغداد أيام زمان مطرقتين، إحداهما صغيرة والأخرى كبيرة فعندما يطرق الباب بالصغيرة يفهم أن الذي يطرق الباب إمرأة ، وعندما يطرق بالكبيرة يفهم أن بالباب رجل. كما في الشكل (4)
وتتميز هذه المطارق بتحليتها هي الأخرى مكونة تكاملا زخرفيا لا يبتعد في تكوينه من أجواء الزخارف المحيطة بها، سواء كانت الزخارف الخشبية أو زخارف المسند المعدني الذي تتمفصل عليه المطرقة وما يحيط بها، إذ تعد مكملات لزخرفة الباب، وتأخذ أشكالا حيوانية أو على شكل قبضة يد بشرية أو تأخذ شكل حلقة معدنية . كما في الشكل (5 – أ, ب)








5. المسامير:
تحتوي الباب على أجزاء معدنية مكملة حيث تعامل النجار معها ليضيف إلى جمالية الباب جمالا آخر عن طريق زخرفة نهايات المسامير التي تربط الدعامة الخشبية الوسطيــة بالجانب الأيسر من الباب، وعادة تأخذ أشكالا هندسية مع بعض التحليات الزخرفية التي تفصح عن خصائص لوحدات زخرفية تعمل ضمن تكوين زخرفي محكم. كما في الشكل (6 – أ, ب)
وإن الوحدات الزخرفيـة في البيـوت التراثيـة قلما نجدها طائشة وكأنها حدث عفوي، أنما تعمل ضمن ائتلاف زخرفي جمالي ذي أبعاد فكرية تتناغم مع العناصر الإنسانية والبيئية وتختلف من مجتمع إلى آخر .
6. التحليات المعدنية :
قطع من المعدن تثبت على الابواب تتضمن زخارف هندسية او عناصر نباتية وغالبا ما تكون على شكل نجمي او مسننة تمنح الفضاء المحيط بها قيمة جمالية، إذ ان مبدأ التنوع والوحدة يتمظهر بين الخامات، فالمعدن والخشب بانسجامهما يكونا ناتج جمالي يضاف الى بقية العناصر الجمالية والزخرفية. كما في الشكل (7 – أ, ب)







7. الشبابيك والنوافذ:
تتكون عادة من أطار خشبي سواء كان بارز للناظر مزخرف أم مغلف بزخارف خشبية قد ثبتت عليه، وتأخذ اشكالاً مستطيلة او نصف دائرية او قوسية، وقد حرص الفنان المعمار على أن تكون الشبابيك متداخلة ومدمجة مع الابواب، اي ضمن الظلفتين في الجانب العلوي لهما او تكون مرتفعة فوق الباب وضمن اطارها الخشبي الخارجي اذ توضع قضبان حديدية متعاكسة على الواجهة الخارجية للشبابيك لحماية الدار من احتمالات السرقة ، وأحيانا تأخذ القضبان أشكالا زخرفية اخرى لتضيف الى جمالية واجهة الباب بُعداً جمالياً أخر من ناحية الخامة كمعدن مع والخشب ، وتختلف الشبابيك من حيث الأحجام من باب إلى آخر. كما في الشكل (8 – أ, ب)
8. الحلقات المعدنية :
وهي حلقات من المعدن فاحياناً تكون منفردة او تكون على شكل سلسلة توضع خلف الباب ، وضيفتها اما ان يتمفصل عليها المزلاج، وفي احيان اخرى تغرز خلف الباب مما تتيح استخدام الباب من الداخل اثناء السحب ، وتزخرف بزخارف هندسية او نباتية او حيوانية، ويمنح شكلها اضافة جمالية للابواب التراثية . كما في الشكل (9)




9. الاقفال والمفاتيح :
وهي احدى العناصر المستخدمة في الابواب التراثية وتكون في احدى جوانب الباب اذا كانت ظلفة واحدة، وفي منتصف الباب اذا كانت ظلفتين، وكانت تصنع قديماً من الخشب وتستخدم لاحكام غلق الابواب من الداخل، ولاحقاً استخدمت الاقفال الحديدية لتمنح البواب التراثية رصانة واحكام في الغلق ويكون مكانها خلف الباب في الوسط ويترك لها فتحة من الامام يسمح من خلالها استخدام المفاتيح، اما المفاتيح فتصنع من المعدن تستخدم في فتح وغلق الأبواب. كما في الشكل (10 – أ, ب, ج, د)

10. المزلاج :
وعادة يكون خلف الباب وهو عبارة عن قضيب من المعدن وغالبا ما يكون من الحديد نهايته حلقية تتصل بمسمار يثبت بالحائط اما النهاية الاخرى معقوفة قليلا اذ يتمفصل المزلاج لاداء وظيفة ترصين حماية البيت ومنح الباب متانه اكثر بحركتهِ المحورية ليستقر في حلقة اخرى مثبتة باحدى ظلفتي الباب بوضع مائل ليشكل وترا يجمع ضلعي الحائط والباب واحيانا اخرى يثبت المزلاج بشكل اصغر على احدى ظلفتي الباب بواسطة مسامير صغيرة ليتمفصل بحركة نصف دائرية حول المحور ليستقر في حلقة نصفية مثبتة في الظلفة الاخرى ووظيفته ايضا رصانة الباب ومنحها المتانة الكافة لحماية البيت من المخاطر. كما في الشكل (11)

11. المقابض :
وتصنع المقابض من الخشب او من المعدن ،وتكون اما على شكل حلقة معدنية او تاخذ شكلا مستطيلا يتخلله زخارف لعناصر حيوانية او نباتية ولها دور ووظيفي اذ تستخدم في سحب ظلفه الباب اثناء الغلق وجمالي بانسجامها مع بقية عناصر الباب التراثية. كما في الشكل (12 – أ, ب, ج)


  • وصف الــ Tags لهذا الموضوع
  • الابواب التراثية

هذه الفقرة تنقلك الى صفحات ذات علاقة بالمقالات الاكاديمية ومنها الاوراق البحثية المقدمة من قبل اساتذة جامعة بابل وكذلك مجموعة المجلات العلمية والانسانية في الجامعة وعدد من المدنات المرفوعة من قبل مشرف موقع الكلية وهي كالاتي:

قسم المعلومات

يمكنكم التواصل مع قسم معلومات الكلية في حالة تقديم اي شكاوى من خلال الكتابة الينا,يتوجب عليك اختيار نوع الرسالة التي تود ان ترسلها لادارة الموقع :