اطروحة دكتوراة في كلية الفنون الجميلة تناقش الخزف العراقي المعاصر بين البعد المعجمي والفضاء الدلالي المفتوح
 التاريخ :  17/02/2021 17:34:12  , تصنيف الخبـر  كلية الفنون الجميلة
Share |

 كتـب بواسطـة  سليم ياسين علي  
 عدد المشاهدات  75

اطروحة دكتوراة في كلية الفنون الجميلة تناقش الخزف العراقي المعاصر بين البعد المعجمي والفضاء الدلالي المفتوح
سليم الحسيني
ناقشت اطروحة دكتوراة الخزف العراقي المعاصر بين البعد المعجمي والفضاء الدلالي المفتوح لطالبة الدكتوراة زهراء رسول كاظم الاوسي من قسم الفنون التشكيلية كلية الفنون الجميلة جامعة بابل .
وتاتي اهمية البحث كونه يسلط الضوء المعرفي في تقصي المنظومة الجمالية في الخزف المعاصر، ويكشف مدى العلاقة المؤثرة في الصياغات الجمالية للخزف العراقي المعاصر تماثلها او تخطيها للمنظومة المعجمية للخزف ، وكذلك للفائدة في سد الفراغ المعرفي في المكتبة الفنية ولاسيما فن الخزف .
وكانت حدود البحث في دراسة الاعمال الخزفية المعاصرة في العراق مابين 1990-2020 وتالف مجتمع البحث من 180 عملا خزفيا وتم تحليل 19 عملا كعينة للبحث.
وقد توصل البحث الى ان البعد المعجمي الرافديني كان حاضرا في الصياغة البنائية للشكل من حيث الشكل واللون ومن حيث البنية ، كما اتسم البعد المعجمي لبعض الاعمال الخزفية المعاصرة بمطابقة الشكل معجميا دون اي تعديل او تحوير او تغير في بنيته الشكلية ،كما اتضح ان البعد المعجمي للصياغة الشكلية البنائية الخزفية تظهر الشكل واضح مستلهمة الاصول الشكلية من الحضارات العراقية القديمة واعيد بناؤها من الواقع وفق رؤية الخزاف العراقي المعاصر
واستنتج البحث ان البعد المعجمي قد تحقق في جميع اعمال الخزافين العراقيين المعاصرين، وان المعالجات اللونية التقنية حققت الجمال الظاهر باضفاء مسحة جمالية ،وان الخزاف العراقي المعاصر قد سعى الى توسع الانفتاح الدلالات للمشهد التصويري على سطح العمل الخزفي وتحقق التنوع واستلهام للمفردات كنتيجه حتمية لانفتاح المعرفي والثقافي .
هذا وتالفت لجنة المناقشة من الاساتذة
ا.د شوقي مصطفى علي رئيسا
ا.د ضياء حسن محمود عضوا
ا.م.د علية يونس ثجيل عضوا
ا.م.د احمد جعفر موسى عضوا
ا.م.د ابتسام ناجي كاظم عضوا
ا.د مكي عمران راجي عضوا ومشرفا