قسم الفنون التشكيلية يستضيف فنان عالمي
 التاريخ :  19/01/2021 16:08:21  , تصنيف الخبـر  كلية الفنون الجميلة
Share |

 كتـب بواسطـة  سليم ياسين علي  
 عدد المشاهدات  195

قسم الفنون التشكلية في كلية الفنون الجميلة يستضيف فنان عالمي
سليم الحسيني....
استضاف قسم الفنون التشكلية في كلية الفنون الجميلة الفنان العالمي الخزاف شنيار عبدالله .
حيث رحب عميد الكلية الاستاذ الدكتور فاخر محمد حسن الربيعي قائلا (سعداء جدا ان يكون بيننا اليوم القامة التشكيلية والابداعية شنيار عبد الله الانسان والتدرسي والفنان لنستمع لتجربته المليئة بالابداع والنجاح وان يستفيد الطلبة والحضور من هذه التجربة وان الكلية بطلبتها واساتذتها ترحب به اجمل ترحيب وبجميع المبدعين من الفنانين في كل انواع الفنون )
وتحدث الضيف بندوه حوارية بعنوان (التقنيات الخاصة بالخزف واليات المشاركة في المعارض والمهرجانات العالمية ) عن رحلتة عبر 50 عام من العطاء توشحت بحب الوطن ورفع اسمه وعلمه عاليا في المحافل الدولية
وقدم موجزا عن تقنيتين مهمتين في الخزف الحديث الاولى هي تقنية خزف الراكو او خزف عالي الحراره (1300درجه مئويه) وهي تقنية يابانية قديمة حيث تم بناء اول فرن لخزف الراكو في مشغلة الخاص بعد عودته من الولايات المتحده الامريكية
كما تطرق الى تقنية الطين الورقي paper clay وهي تقنية اوربيه حديثة وذلك بمزج الطين مع الياف الورق ليعطي للعمل متانة وقوه وسهولة في التشكيل واستعمالة لهذه التقنية في اعماله الفنية لما له من مميزات كثيره
وتناول اليات المشاركة في المعارض والمهرجانات الدولية وتجربته في هذا المضمار وانه يجب على من يرغب بالمشاركة العالمية ان يتبع خطوات في غاية الاهمية كارسال صور جيدة التصوير عن الاعمال الفنية ومن جميع الجوانب كما يجب تقديم مفهوم المواضيع للاعمال وفلسفتها مشيرا الى تجربته في تقديم مفهوم المنتظم والغير منتظم في اعماله الخزفية الاخيره
كما على المشارك ان يقدم سيرته الذاتية
هذا ويعتبر الفنان شنيار عبدلله احد اعمدة الخزف العراقي المعاصر وسفيره في المحافل الدولية كما قدمه الاستاذ الدكتور تراث امين عباس وانه فنان متجدد له 14 معرضا شخصيا و40 معرضا مشتركا حاصل على شهادة البكالوريوس من اكادمية الفنون الجميلة بغداد وشهادة الماجستير من جامعة مشيكان الولايات المتحده الامريكية
وفي ختام الندوة قدم عميد كلية الفنون الجميلة هدية تذكاريه للفنان شنيار عبد الله باسم اساتذة وطلبة الكلية.